القائمة الرئيسية

الصفحات

الزحافات والعلل في البحور الشعرية

الزحافات والعلل في البحور الشعرية

الزحافات والعلل في الشعر العربي






الزحافات والعلل :المعني القريب والقصير:
 أنها تغيير جائز غير ملزم  يطرأعلي بنية التفعيلة 

قبل ان تبدأ في معرفة الزحافات والعلل  فإنه لا بد لك من معرفة
 

الزحافات :-

 الزحافات :تختص بثواني الأسباب وهي تغيرات تحدث للحرف
  الثاني والرابع والخامس والسابع 
 من التفعيلة
 تعرف علي الوظيفةوالتغير الذي تحدثة ولا تشغل بالك بحفظ الأسماء 
 تذكر جيداً تختص بالأسباب دون الأوتاد وتأتي بكل التفعيلات سواء كانت حشواً أوعروضاً أو ضرباً 

الزحاف المفرد:-

الخبن :-

حذف الثاني الساكن مثال 
 مُسْتَفْعِلُنْ - /0/0//0 
تصبح مُتَفْعِلُنْ - //0//0 

الإضمار :-


تسكين الثاني المتحرك 

ويدخل تفعيلة واحدة هي

 مُتَفَاعِلُنْ ///0//0 

فتصبح

 مُسْتَفْعِلُنْ/0/0//0 

الوقص:-


حذف الثاني المتحرك ويدخل علي 

 مُتَفَاعِلُنْ///0//0 

فتصبح

 مُفَاعِلُنْ//0//0 

الطي:-

حذف الرابع الساكن يدخل علي

 مُسْتَفْعِلُنْ/0/0//0 

فتصبح

 مُْسْتَعِلُنْ /0///0 

القبض :-

حذف الخامس الساكن
 
ويدخل علي

 مَفَاعِيلُنْ//0/0/0 

فتصبح

 مَفَاعِلُنْ//0//0 

العقل:- 

حذف الخامس المتحرك 

ويدخل علي

 مُفَاعَلَتُنْ//0///0  فقط 

فتصبح 

 مُفَاعَتَنْ//0//0 

العصب:- 

هو تسكين الخامس المتحرك

ويكون في 

 مَفَاعَلَتُنْ//0///0 فقط

 مُفَاعَلْتُنْ  

 //0/0/0  

وتتحول إالي

 مَفَاعِيْلُنْ 

الكف:-

حذف السابع الساكن مثل 

 فَاعِلَاُتْن/0//0/0 

فتصبح

 فَاعِلَاتُ /0//0/ 


الزحاف الزدوج:-

الخَبْلُ:-

حذف الثاني والرابع الساكنين

 خبن+طي 


ويدخل 

 مُسْتَفْعِلُنْ /0/0//0 

فتصبح

 مُتَعِلُنْ 

 ////0 

الخَزْلُ:- 

وهو تسكين الثاني المتحرك 

وحذف الرابع الساكن

 إضمار +طي 

ويدخل علي

 مُتَفَاعِلُنْ 

 ///0//0 

فتصبح

 مُتْفَعِلُنْ/0///0 

الشكل:- 

وهو حذف الثاني والسابع الساكنين أي اجتماع

 الخبن والكف 

ويدخل علي فَاعِلَاتُنْ/0//0/0 

فتصبح

 فَعِلَاتُ-///0/ 

النقص:-

تسكين الخامس وحذف السابع

 عصب +كف 

ويدخل

علي مُفَاعَلَتُنْ //0///0 

فتصبح 

 مُفَاعَلْتُ//0/0/ 


قد تؤدي التغيرات التي تطرأعلي التفعيلات إلي بعض التشابه بين البحور مما يستوجب

 التدقيق لمعرفة البحر 

العــــــــــلل



تعريفها :-


تغير يطرأ علي الأسباب والأوتاد في

 العروض أوالضرب 

وهي ملزمة أي إذا وردت في البيت الأول وجب الالتزام بها في كل القصيدة .

العلل نوعان:-

علل زيادة

علل نقصان

علل الزيادة:-



لا تدخل ألا ضرب البيت المجزوء تعويضاً عن النقص الذي وقع في البحر.

الترفيل :-

وهو زيادة سبب خفيف علي ما آخره وتد مجموع 

مثال :-

 فَاْعِلُنْ  في آخر البيت

تتحول إلي

 فاعلاتن 

التذييل:-

وهو زيادة حرف ساكن إلي ماآخره وتد مجموع

مثال :-

 فاعلن  في آخر البيت 

تصبح

 فاعلان 

التسبيغ:


وهو زيادة حرف ساكن علي ماآخره سبب خفيف

مثال :-

 فاعلاتن  في آخر البيت

تصبح

 فاعلاتان 

علل النقص:_


الحذف:-


وهو حذف السب الخفيف من آخر التفعيلة 

مثال 

 مفاعيلن تصبح  مفاعي 

 فعولن 

القطف:-

هو اجتماع العصب مع الحذف 

ويدخل علي

 مفاعلتن
 
فتصبح 

 مفاعي
 
وتنتقل إلي

 فعولن  

الحذذ:-

وهو حذف الوتد المجموع من  متفاعلن 
 
فتصبح

 مُتَفَا  وتنتقل إلي

 فَعِلُنْ 

الصلم:-

وهو حذف الوتد المفروق ويدخل علي

 مَفْعُوْلَاتُ 

فتصبح

 مفعو : فَعْلُنْ 

الوقف:-


وهو تسكين السابع المتحرك

ويدخل علي

 مَفْعُوْلَاتُ 

فتصبح

 مَفْعُوْلَاتْ 

الكشف :-


حذف السابع المتحرك
 
ويخل علي

 مَفْعُوْلَاتُ 

فتصبح
 
 مَفْعُوْلَا:مَفْعُوْلُنْ 

القصر:-


حذف ساكن السبب الخفيف واسكان ماقبله

ويدخل علي

 مَفَاْعِيْلُنْ 

فتصبح 

 مَفَاْعِيْلْ  

القطع:- 


هو حذف ساكن الوتد المجموع واسكان ماقبله

مثل 

 فَاْعِلُنْ: فَاْعِلْ 

البتر:-

هو اجتماع الحذف والقطع 

مثل 

 فَعُوْلُنْ 

تصبح

 فَعْ 

وهناك علل لاتلزم  وهي موضوع درس منفصل 
👇

من متعلقات الزحاف :

المراقبة ،المعاقبة ،المكانفة


يتعلق بالزحاف ثلاثة مصطلحات تتردد في كتب العروض ، نبينها فيما يلي :

  1. المراقبة بين الحرفين :هي أن يتجاور في تفعيلة واحدة سببان خفيفان ، أحدهما يجب أن يلحقه الزحاف ، والآخر يجب أن يسلم ؛ فحكمهما ألا يصيبهما الزحاف معا ، وألا يسلما معا وهذا يجري على ( مَفَاْعِيْلُنْ ) في البحر المضارع ؛ فهناك مراقبة بين الياء والنون ؛ فلا بد أن يحذف أحدهما ويبقى الآخر . وهذا الحكم نفسُه جارٍ على ( مَفْعُوْلاتُ ) في البحر المقتضب .
  2. المعاقبة بين الحرفين :هي أن يتجاور في تفعيلة واحدة أوتفعيلتين متجاورتين سببان خفيفان ، أحدهما يجوز أن يلحقه الزحاف ، والآخر يجب أن يسلم ؛ فحكمهما ألا يصيبهما الزحاف معا ، ويصح أن يسلما مع والمعاقبة في تفعيلة واحدة تكون في خمسة أبحر : في ( مَفَاْعِيْلُنْ ) من الطويل ، والهزج ، والوافر بعد عصب ( مُفَاْعَلَتُنْ ) . وفي ( مُسْتَفْعِلُنْ ) من المنسرح والكامل بعد إضمار ( مُتَفَاْعِلُنْ ) ، والمعاقبة في تفعيلتين تكون في المديد والرمل والخفيف والمجتث ، ولها ثلاث صور أن يزاحف أول التفعيلة لتسلم التفعيلة التي قبلها ؛ فتسمى التفعيلة المزاحفة ( صدرا ) أن يزاحف آخر التفعيلة لتسلم التفعيلة التي بعدها ؛ فتسمى التفعيلة المزاحفة ( عجزا ) أن يزاحف أول التفعيلة وآخرها لتسلم التفعيلة التي قبلها والتي بعدها ؛ فتسمى التفعيلة المزاحفة ( الطرفين ) ،والمعاقبة بصورها الثلاث تجري في أربعة بحور هي المديد والرمل والخفيف والمجتث.
  3.   المكانفة بين الحرفينيتجاور في تفعيلة واحدة سببان خفيفان ، يجوز فيهما أن يزاحفا معا أويسلما معا ، أويزاحف أحدهما ويسلم الآخر . وتجري المكانفة في ( مُسْتَفْعِلُنْ ) من الرجز والسريع والبسيط ، والتفعيلة 

المصادر 

الموسوعة العروضية 

يسعدني تلقي تعليقاتكم واستفساراتكم 



محمد إبراهيم 


reaction:

تعليقات