القائمة الرئيسية

الصفحات

المنادى:تعريف المنادي،أنواع المنادي


المنادى:تعريف المنادي،أنواع المنادي

المنادى:تعريف المنادي،أنواع المنادي


تعريف المنادي

المنادى نوع من المفعول به. فهو منصوب بفعل محذوف تقديره «أدعو» أو «أنادي». فأنت حين تقول: يا عبد الله أصله يا أدعو عبد الله.

ولمّا كانت الضرورة داعية إلى استعمال النداء كثيرا أوجب النحاة حذف الفعل اكتفاء بأمرين:

الأول: دلالة قرينة الحال.

الثاني: الاستغناء عنه بما جعلوه كالنائب عنه والقائم مقامه.

وهو يا وأخواتها: أي وآ وهيا للبعيد والهمزة للقريب وان كان مندوبا- وهو المتفجّع عليه أو المتوجّع منه- فله «وا».

نحو: وا زيداه إذا كان متفجّعا منه. واظهراه إذا كان متوجّعا منه.

وا: حرف ندبة مبني على السكون لا محل له من الاعراب.

زيداه: منادى مبني على الضم المقدر منع من ظهوره الفتحة المناسبة للألف في محل نصب والألف حرف زائد مبني على السكون لا محل له من الاعراب والهاء هاء السكت حرف مبني على الضم لا محل له من الاعراب.

المنادى منصوب على أنه مفعول به لفعل محذوف، ولكن النصب لا يظهر أحيانا حين يكون المنادى مبنيا، لذلك قسموا المنادى إلى قسمين

  1.  منادى مبني.
  2.  منادى معرب.

أما المنادى المبني فهو يبنى على ما يرفع به في محل نصب وهو نوعان:


النوع الأول: العلم المفرد أي الذي ليس مضافا ولا شبيها بالمضاف.


نحو: يا محمّد.

يا: حرف نداء مبني على السكون لا محل له من الاعراب.

محمد: منادى مبني على الضم في محل نصب.

يا محمّدان.

محمدان: منادى مبني على الألف لأنه مثنى في محل نصب.

يا محمّدون.

محمدون: منادى مبني على الواو لأنه جمع مذكر سالم في محل نصب.

- إذا كان العلم المفرد مبنيا في الأصل بقي على بنائه وأعرب كما يلي:

يا سيبويه:

سيبويه: منادى مبني على الضم المقدر منع من ظهوره حركة البناء الأخير في محل نصب.

- إذا كان العلم المفرد موصوفا بكلمة ابن أو بنت المضافتين إلى علم أيضا جاز في اعرابه وجهان:

أ- البناء على الضم.

ب- البناء على الفتح.

نحو: يا محمّد بن عليّمحمد: منادى مبني على الضم في محل نصب.

بن: نعت منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف.

علي: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة في آخره.

الوجه الثاني وتقول فيه:

يا محمّد بن عليّ.

محمد: منادى مبني على الضم المقدر منع من ظهوره حركة الاتباع في محل نصب.

بن: نعت منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف.

علي: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة في آخره.

وأجاز بعضهم نصبه فهو عندهم مضاف إلى ما بعد ابن أي إلى علي وأن «ابن» أفحم بين المضاف والمضاف إليه. وفي هذه الحالة يكون الاعراب:

محمد: منادى مضاف منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.

بن: نعت منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف.

وعدّه بعض النحاة مركبا مع ابن تركيب العدد المركب أي مثل «خمسة عشر». وهو عندهم مبني على فتح الجزئين في محل نصب:

محمد بن: منادى مبني على فتح الجزئين في محل نصب.

ومع هذه الوجوه من الاعراب يبقى الوجه الأول الأفصح والأوضح.



-‌‌ إذا كان العلم المفرد إسما منقوصا جاز فيه وجهان:

‌‌أ- إبقاء الياء:

نحو: يا هادي.

هادي: منادى مبني على الضم المقدر منع من ظهوره الثقل في محل نصب‌‌ب- حذف الياء.

نحو: يا هاد.

هاد: منادى مبني على الضم المقدر على الياء المحذوفة منع من ظهوره الثقل في محل نصب. والأفضل إبقاء الياء.

- إذا كان العلم المفرد المنادى مقصورا فلك في ألفه مثل ما لك في ياء المنقوص والأفضل إبقاؤها.

نحو: يا مصطفى.

مصطفى: منادى مبني على الضم المقدر على الألف منع من ظهوره التعذر في محل نصب.

وتقول: يا مصطف.

مصطف: منادى مبني على الضم المقدر على الألف المحذوفة منع من ظهوره التعذر في محل نصب.

- يلتحق بقاعدة العلم المفرد نداء ضمير المخاطب واسم الاشارة واسم الموصول.

- ضمير المخاطب:

نحو: يا أنت.

أنت: منادى مبني على الضم المقدر منع من ظهوره حركة البناء الأصلية في محل نصب.

- اسم الإشارة:

نحو: يا هذه.

هذه: منادى مبني على الضم المقدر منع من ظهوره حركة البناء الأصلية.

- اسم الموصول:

نحو: يا من يؤمن بالله

من: منادى مبني على الضم المقدر منع من ظهوره حركة البناء الأصلية في محل نصب.

2 - النوع الثاني من المنادى المبني هو النكرة المقصودة.


وهي التي تقصد قصدا في النداء، لأن النداء يحدّدها من بين غيرها من النكرات وهي تبنى على ما ترفع به في محل نصب.

نحو: يا تلميذ أدرس.

تلميذ: منادى مبني على الضم في محل نصب.

يا مجتهدان أدرسا.

مجتهدان: منادى مبني على الألف لأنه مثنى في محل نصب.

يا مجتهدون أدرسوا.

مجتهدون: منادى مبني على الواو لأنه جمع مذكر سالم في محل نصب.

- إذا كانت النكرة المقصودة إسما مقصورا أو منقوصا فلك في ألفه أو يائه ما لألف اسم العلم المفرد ويائه.

نحو: يا فتى.

فتى: منادى مبني على الضم المقدر على الألف منع من ظهوره التعذر في محل نصب.

يا ساهي انتبه.

ساهي: منادى مبني على الضم المقدر على الياء منع من ظهوره الثقل في محل نصب.



‌‌2 - المنادى المعرب:


وهو على أربعة أنواع:



‌‌1 - النكرة غير المقصودة:


وسمّيت بذلك لأنها لا تفيد من النداء تعريفا كقول الأعمى

يا رجلا خذ بيدي.

رجلا: منادى منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.



‌‌2 - المنادى المضاف:


نحو: يا طالب العلم أدرس.

طالب: منادى مضاف منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.

العلم: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة في آخره.



‌‌3 - المنادي الشبيه بالمضاف:


وهو الاسم الذي تأتي بعده كلمة تتمّم معناه وتعطيه معنى الإضافة، وذلك بأن يكون ما بعده مرفوعا به.

نحو: يا كريما خلقه أقبل إليّ.

كريما: منادى شبيه بالمضاف منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.

خلقه: فاعل (للصفة المشبهة «كريما» التي تعمل عمل اسم الفاعل) مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني على الضم في محل جر بالإضافة.

أو بأن يكون ما بعده منصوبا:

نحو: يا فاعلا خيرا وفّقك الله.

فاعلا: منادى شبيه بالمضاف منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.

خيرا: مفعول به (لاسم الفاعل «فاعلا») منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره

أو أن يأتي بعده معطوف غير علم وخصوصا الأعداد:

نحو: يا سبعة وثلاثين تلميذا أقبلوا.

سبعة: منادى شبيه بالمضاف منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.

و: حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الاعراب.

ثلاثين: معطوف على خمسة منصوب وعلامة نصبه الياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم.

4 - النكرة الموصوفة:


نحو: عافاك الله يا تلميذا مجتهدا.

تلميذا: منادى منصوب (لأنه نكرة موصوفة) وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.

مجتهدا: نعت منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.

- المنادى المضاف إلى ياء المتكلم:

إذا أضيف المنادى إلى ياء المتكلم فإمّا أن يكون المنادى صحيحا أو معتلا.

فإن كان معتلا أدغمت ياؤه في ياء المتكلم وفتحت ياء المتكلم.

نحو: يا قاضيّ.

قاضي: منادى مضاف منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على ما قبل الياء منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة والياء ضمير متصل مبني على الفتح في محل جر بالإضافة.

وأما المنادى المقصور فالمشهور في لغة العرب جعله كالمثنى المرفوع

نحو: يا عصاي ويا فتاي.

عصاي: منادى مضاف منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على الألف منع من ظهورها التعذر والياء ضمير متصل مبني على الفتح في محل جر بالإضافة.

وإن كان المنادى صحيحا جاز فيه خمسة أوجه:


1 - حذف الياء والاستغناء عنها بالكسرة.

نحو: يا قوم.

قوم: منادى مضاف منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على ما قبل الياء المحذوفة منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة والياء المحذوفة ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالإضافة.

2 - اثبات الياء ساكنة وهذا الوجه دون الأول في الكثرة.


نحو: يا قومي.

3 - قلب الياء ألفا وحذفها والاستغناء عنها بالفتحة.


نحو: يا قوم.

قوم: منادى مضاف منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على ما قبل الياء المحذوفة المنقلبة ألفا منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة والياء المحذوفة والمنقلبة ألفا والمستغنى عن الألف بالفتحة ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالإضافة.

4 - قلب الياء ألفا وابقاؤها وقلب كسرة الحرف الذي قبلها فتحة.


نحو: يا قوما.

قوما: منادى مضاف منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على ما قبل الياء المحذوفة والمنقلبة ألفا منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة

المناسبة والياء المحذوفة والمنقلبة ألفا ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالإضافة.

5 - اثبات الياء محركة بالفتح.


نحو: يا قومي.

- إذا أضيف المنادى إلى مضاف إلى ياء المتكلم وجب اثبات الياء إلا في «ابن عم» و «ابن أم» فتحذف الياء لكثرة الاستعمال وتكسر الميم أو تفتح.

نحو: يا ابن أمّ ويا ابن عمّ.

ابن: منادى مضاف منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.

أم: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة منع من ظهورها الفتحة التي جاءت لقلب الياء ألفا والياء المحذوفة والمنقلبة ألفا والمستغنى عنها بالفتحة ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالإضافة.

- يقال في النداء يا أبت ويا أمت بفتح التاء وكسرها ولا يجوز اثبات الياء فلا يقال: يا أبتي أو يا أمتي لأن التاء

عوض عن الياء فلا يجمع بين العوض والمعوض منه.

أبت: منادى مضاف منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة والتاء للتأنيث حرف جاء عوضا عن الياء المحذوفة لا محل له من الاعراب والياء المحذوفة- بعد قلبها ألفا والاستغناء عنها بالفتحة- ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالإضافة.



 لا يكون المنادى معرّفا بالألف واللام. إذ لا يصح الجمع بين أل التعريف وبين حرف النداء إلا في حالات أشهرها:


‌‌أ- لفظ الجلالة:

نحو: يا الله

الله: لفظ الجلالة منادى مبني على الضم في محل نصب. وأكثر استعماله مع حذف حرف النداء والتعويض عنه بميم مشددة مفتوحة.

اللهمّ.

اللهم: لفظ الجلالة منادى مبني على الضم في محل نصب والميم عوض عن حرف النداء المحذوف حرف مبني على الفتح لا محل له من الاعراب.



‌‌ب- أن يكون المنادى مشبّها به.

نحو: يا الثعلب في احتياله.

الثعلب: منادى مبني على الضم في محل نصب.

التقدير: يا مثل الثعلب في احتياله.

- تستعمل «أيّ» و «أيّة» في النداء كثيرا فيجب افرادها والحاق ها التنبيه بها ووصفها:

أ- باسم معرّف بأل:

نحو: يا أيّها التلميذ أدرس.

أيها: منادى مبني على الضم في محل نصب والها حرف تنبيه مبني على السكون لا محل له من الاعراب.

التلميذ: بدل كل من كل (من أي) أو عطف بيان أو نعت مرفوع على اعتبار لفظ المبدل منه أو المنعوت أو المعطوف عليه. وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

ب- باسم موصول فيه أل:

نحو: يا أيّها الذي نجح عافاك الله.

أيها: منادى مبني على الضم في محل نصب والها حرف تنبيه مبني على السكون لا محل له من الاعراب

الذي: اسم موصول مبني على السكون في محل رفع نعت لأي على اللفظ.

نجح: فعل ماض مبني على الفتح الظاهر على آخره وفاعله ضمير مستتر جوازا تقديره هو والجملة الفعلية لا محل لها من الاعراب لأنها صلة الموصول.

ج- باسم اشارة خال من كاف الخطاب:

نحو: أيّها ذا الناجح افرح.

أيها: منادى مبني على الضم في محل نصب والها حرف تنبيه مبني على السكون لا محل له من الاعراب.

ذا: اسم اشارة مبني على السكون في محل رفع نعت لأي على اللفظ.

الناجح: نعت لاسم الإشارة مرفوع على اعتبار لفظ المنعوت وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

- يرخّم المنادى أحيانا إن كان علما مفردا أو نكرة مقصودة وذلك بحذف حرف من آخره أو أكثر.

نحو: يا فاطم.

فاطم: منادى مبني على الضم على التاء المحذوفة للترخيم في محل نصب أصلها: فاطمة.

ولك أن تعربها اعرابا آخر.

نحو: يا فاطم.

فاطم: منادى مبني على الضم في محل نصب.

- يكثر استعمال لفظ «يا صاح» في النداء فيعرب:

صاح: منادى مبني على الضم على الباء المحذوفة للترخيم في محل نصب.

وتقول أيضا: يا صاح.

صاح: منادى مبني على الضم في محل نصب

المصادر 



الكتاب: القواعد التطبيقية في اللغة العربية

المؤلف: الدكتور نديم حسين دعكور

الناشر: مؤسسة بحسون للنشر والتوزيع، بيروت - لبنان








reaction:

تعليقات