القائمة الرئيسية

الصفحات

المبتدأ :تعريف المبتدأ،أنواع المبتدأ

المبتدأ :تعريف المبتدأ،أنواع المبتدأ

المبتدأ :تعريف المبتدأ،أنواع المبتدأ



المبتدأ هو: الاسم الذي يقع في أول الجملة الاسمية لكي يحكم عليه بحكم ما. وهذا الحكم الذي يحكم به على المبتدأ يسمى خبرا وبه يتم معنى الجملة ويصحّ الوقوف عنده.


فحين نقول: التلميذ الذي نجح في الصف ونقطع الكلام، نرى أن الجملة لم يتمّ معناها والمبتدأ الذي هو «التلميذ» لم يخبر عنه. لذلك يجب أن نجيء بكلمة ما مثل (مجتهد أو ذكي أو …) وهذه الكلمة يصح الوقوف عندها والاكتفاء بها لأنها تتمّم معنى الجملة وتخبرنا عن واقع التلميذ الذي هو المبتدأ.

ويكون الاعراب:

التلميذ: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

الذي: اسم موصول مبني على السكون في محل رفع نعت.

نجح: فعل ماض مبني على الفتح الظاهر على آخره وفاعله ضمير مستتر جوازا تقديره هو والجملة الفعلية لا محل لها من الاعراب لأنها صلة الموصول.

في الصف: جار ومجرور وشبه الجملة متعلق بالفعل نجح.

ذكي أو مجتهد: خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره

 المبتدأ نوعان:


  1.  مبتدأ له خبر وهو الغالب.
  2.  مبتدأ ليس له خبر، بل يكتفي بمرفوع يغني عن الخبر. 



  3. ويشترك النوعان في أمرين:

أحدهما: أنهما مجردان عن العوامل اللفظية. (حرف الجر هو العامل بالاسم المجرور والفعل هو العامل بالفاعل والمفعول به والظرف، وحرف النصب يعمل النصب في الاسم والفعل المضارع … الخ فهذه كلها نسميها عوامل لفظية).

الثاني: أن لهما عاملا معنويا. فالعامل في المبتدأ الرفع هو ما نسميه الابتداء أما الخبر فالذي يعمل فيه الرفع فهو المبتدأ.

ويشتركان في أمرين:

أحدهما: أن المبتدأ الذي له خبر يكون اسما صريحا


نحو: الله ربنا.

الله: لفظ الجلالة مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره:

ربنا: خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره وهو مضاف و «نا» ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالإضافة.

كمايكون مصدرا مؤولا بالاسم.


نحو: أن تدرسوا خير لكم.

أن: حرف نصب ومصدري مبني على السكون لا محل له من الاعراب.

تدرسوا: فعل مضارع منصوب بأن وعلامة نصبه حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة والواو ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل

والألف الألف الفارقة بين الاسم والفعل حرف مبني على السكون لا محل له من الاعراب.

خير: خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

لكم: اللام حرف جر مبني على الفتح لا محل له من الاعراب.

والكاف ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بحرف الجر والميم لجمع الذكور العقلاء حرف لا محل له من الاعراب. وشبه الجملة متعلق بمحذوف نعت في محل رفع.

والمصدر المؤول من أن والفعل في محل رفع مبتدأ.

التقدير: درسكم خير لكم.



الثاني: أن‌‌ المبتدأ الذي له خبر لا يحتاج إلى شيء يعتمد عليه والمبتدأ المستغني عن الخبر


‌‌[يعتمد المبتدا حين استغناء عن الخبر علي قسمين]

والمكتفي بمرفوعه يجب أن يعتمد على نفي أو استفهام.



 النفي:


نحو: ما قائم الزيدان.

ما: حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الاعراب.

قائم: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

الزيدان: فاعل (لاسم الفاعل قائم) سدّ مسدّ الخبر مرفوع وعلامة رفعه الألف لأنه مثنى.



 الاستفهام:


نحو: أمضروب الزيدان.

أمضروب: الهمزة حرف استفهام مبني على الفتح لا محل له من الاعراب. «مضروب» مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره

الزيدان: نائب فاعل (لاسم المفعول مضروب) سدّ مسدّ الخبر مرفوع وعلامه رفعه الألف لأنه مثنى.

في هذين المثلين لا يصحّ اعراب «الزيدان» خبرا لأن الخبر يجب أن يتبع المبتدأ في الإفراد والتثنية والجمع والتذكير والتأنيث. وهنا جاء الخبر مفردا بينما «الزيدان» مثنى.

وان قلت: «أناجح زيد» كان الاعراب:

أناجح: الهمزة حرف استفهام. «ناجح» خبر مقدم مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

زيد: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

أما إذا قلت: «أناجح زيد في المدرسة» فلك وجهان من الاعراب:

أناجح: الهمزة حرف استفهام. «ناجح» مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

زيد: فاعل (لاسم الفاعل ناجح) سدّ مسدّ الخبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

في المدرسة: جار ومجرور وشبه الجملة متعلق بناجح.

الوجه الثاني:

ناجح: خبر مقدم مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

زيد: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

والوجه الأول هو الأفصح لأن الجار والمجرور «في المدرسة» متعلقان ب «ناجح» وهذا يعني أن «ناجح» عامل و «في المدرسة» معمول وفي مثل هذه الحال لا ينبغي أن يفصل بين العامل والمعمول.

ونحو قوله تعالى: أَراغِبٌ أَنْتَ عَنْ آلِهَتِي يا إِبْراهِيمُ

أراغب: الهمزة حرف استفهام مبني على الفتح لا محل له من الاعراب. «راغب» خبر مقدّم مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

أنت: ضمير منفصل مبني على الفتح في محل رفع مبتدإ مؤخّر.

عن: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب.

آلهتي: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة على ما قبل الياء منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة وهو مضاف والياء ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالإضافة. وشبه الجملة متعلق ب «راغب».

يا: حرف نداء مبني على السكون لا محل له من الاعراب.

ابراهيم: منادى مبني على الضم في محل نصب.

- أحيانا قد لا يكتفي ما هو مبتدأ بمرفوعه.

نحو: أناجح أخواه زيد.

أناجح: الهمزة حرف استفهام. «ناجح» خبر مقدم مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

أخواه: فاعل (لاسم الفاعل ناجح) مرفوع وعلامة رفعه الألف لأنه مثنى وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني على الضم في محل جر بالاضافة.

زيد: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه. الضمة الظاهرة على آخره.

في هذه الحال ليس لنا أن نعرب «ناجح» مبتدأ و «أخواه» فاعلا سد مسد الخبر وأغنى عنه، لأن الكلام لا يتم به فيما لو توقفنا عنده واكتفينا به.



‌‌تعريف المبتدأ وتنكيره:

الأصل في المبتدأ أن يكون معرفة لأنه الاسم الذي يحكم عليه بحكم ما، ولا يحكم على شيء ما إلا إذا عرّف. 

وقد يأتي المبتدأ نكرة في مواضع كثيرة حتى أن بعض النحاة ذكر أكثر من ثلاثين حالة يكون المبتدأ فيها نكرة. لكن الشائع المستعمل هو ما أرجعه بعضهم إلى الخصوص والعموم.

فمن أمثلة الخصوص:


1 - أن يكون المبتدأ نكرة موصوفة.


نحو: تلميذ ذكيّ نجح.

تلميذ: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

ذكي: نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

نجح: فعل ماض مبني على الفتح الظاهر على آخره وفاعله ضمير مستتر جوازا تقديره هو والجملة الفعلية في

محل رفع خبر.

2 - أن يكون نكرة مصغّرة لأن التصغير وصف في المعنى بالصفة.


نحو: رجيل يتكلّم

رجيل: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

يتكلم: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره وفاعله ضمير مستتر جوازا تقديره هو. والجملة الفعلية في محل رفع خبر.

التقدير: رجل صغير يتكلم.

3 - أن يكون نكرة مضافة إلى نكرة.


نحو: طالب علم يتكلّم

طالب: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره وهو مضاف.

علم: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة في آخره

يتكلم: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره وفاعله ضمير مستتر جوازا تقديره هو. والجملة الفعلية في محل رفع خبر.

4 - أن يكون نكرة يتعلق بها معمول.


نحو: نجاح في العلم أمر مفرح

نجاح: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

في العلم: جار ومجرور وشبه الجملة متعلق ب «نجاح».

أمر: خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

مفرح: نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

5 - أن يكون نكرة دالة على الدعاء.


نحو: نجاح للمجتهد

نجاح: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

للمجتهد: اللام حرف جر مبني على الكسر لا محل له من الاعراب. «المجتهد» اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة في آخره.

وشبه الجملة متعلق بمحذوف خبر في محل رفع.

6 - أن يكون نكرة واقعة في أول الجملة الحالية:


نحو: كان يعمل وصديق يساعده.

كان: فعل ماض ناقص مبني على الفتح الظاهر على آخره.

يعمل: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره وفاعله ضمير مستتر جوازا تقديره هو والجملة الفعلية في محل نصب خبر كان واسمها ضمير مستتر جوازا تقديره هو.

و: واو الحالية حرف مبني على الفتح لا محل له من الاعراب

صديق: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

يساعده: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره وفاعله ضمير مستتر جوازا تقديره هو والهاء ضمير متصل مبني على الضم في محل نصب مفعول به. والجملة الفعلية في محل رفع خبر. والجملة الاسمية المؤلفة من المبتدأ والخبر في محل نصب حال.

7 - أن يكون نكرة واقعة في أول جواب الشرط:


نحو: إن تدرس فنجاح لك.

ان: حرف شرط جازم مبني على السكون لا محل له من الاعراب.

تدرس: فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه السكون لأنه فعل الشرط وفاعله ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت.

فنجاح: الفاء واقعة في جواب شرط جازم حرف مبني على الفتح لا محل له من الاعراب. «نجاح» مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

لك: اللام حرف جر مبني على الفتح لا محل له من الاعراب والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في محل جر بحرف الجر وشبه الجملة متعلق بمحذوف خبر في محل رفع. والجملة الاسمية المؤلفة من المبتدأ والخبر في محل جزم جواب الشرط لأنها مقترنة بالفاء.

8 - أن يقع بعد لولا نحو: لولا اهمال لنجح


لولا: حرف شرط غير جازم يدل على الوجود للامتناع مبني على السكون لا محل له من الاعراب.

اهمال: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره (الخبر بعد لولا يحذف وجوبا والتقدير: لولا اهمال موجود لنجح).

لنجح: اللام واقعة في جواب شرط غير جازم حرف مبني على

الفتح لا محل له من الاعراب. «نجح» فعل ماض مبني على الفتح الظاهر على آخره وفاعله ضمير مستتر جوازا تقديره هو والجملة الفعلية لا محل لها من الاعراب لأنها جواب شرط غير جازم.

ومن مواضع تنكير المبتدإ في حالة العموم:


1 - أن يكون المبتدأ نفسه كلمة من كلمات العموم مثل: كل، من:


نحو قوله تعالى: كُلٌّ لَهُ قانِتُونَ.*

كل: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

له: جار ومجرور وشبه الجملة متعلق بالخبر الآتي «قانتون».

قانتون: خبر مرفوع وعلامة رفعه الواو لأنه جمع مذكر سالم.

ونحو: من يدرس ينجح.

من: اسم شرط جازم مبني على السكون في محل رفع مبتدإ.

يدرس: فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه السكون لأنه فعل الشرط وفاعله ضمير مستتر جوازا تقديره هو والجملة الفعلية في محل رفع خبر.

ينجح: فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه السكون لأنه جواب شرط جازم وفاعله ضمير مستتر جوازا تقديره هو والجملة الفعلية لا محل لها من الاعراب لأنها جواب شرط جازم غير مقترن بالفاء أو إذا الفجائية.

2 - أن يكون نكرة مسبوقة بنفي أو استفهام.


نحو: ما جشع نافع.

ما: حرف نفي مبني على السكون لا محل لها من الاعراب.

جشع: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

نافع: خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره

ونحو: هل رحمة أغنى من رحمة الله.

هل: حرف استفهام مبني على السكون لا محل له من الاعراب.

رحمة: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

أغنى: خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الألف منع من ظهورها التعذر.

من: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب.

رحمة: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة في آخره و‌‌شبه الجملة متعلق بالخبر «أغنى».

الله: لفظ الجلالة مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة في آخره.

3 - أن يكون المبتدأ مؤخّرا عن الخبر شرط أن يكون الخبر جملة أو شبه جملة:


يؤلمني بكاؤه طفل.

يؤلمني: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره والنون للوقاية حرف مبني على الكسر لا محل له من الاعراب والياء ضمير متصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به.

بكاؤه: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني على الضم في محل جر بالاضافة.

والجملة الفعلية في محل رفع خبر مقدم.

طفل: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.



- شبه الجملة:


نحو: في الاتحاد قوة.

في الاتحاد: جار ومجرور وشبه الجملة متعلق بمحذوف خبر مقدم في محل رفع.

قوة: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره

-‌‌ حذف المبتدأ:

يحذف المبتدأ وجوبا في أربعة مواضع:


1 - في النعت المقطوع إلى الرفع وذلك في أسلوب المدح والذّم والترحّم.




-‌‌ في المدح:

نحو: مررت بزيد الكريم.

الكريم: خبر لمبتدإ محذوف مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.



-‌‌ في الذم:

نحو: مررت بزيد الخبيث.

الخبيث: خبر لمبتدإ محذوف مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.



-‌‌ في الترحم:

نحو: مررت بزيد المسكين.

المسكين: خبر لمبتدأ محذوف مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

التقدير: مررت بزيد هو الكريم أو هو الخبيث أو هو المسكين.

2 - أن يكون الخبر فعلا جامدا مثل نعم وبئس


نحو: نعم التلميذ زيد.

نعم: فعل ماض جامد لانشاء المدح مبني على الفتح الظاهر على آخره.

التلميذ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره

زيد: خبر لمبتدإ محذوف مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

التقدير: نعم التلميذ هو زيد.

3 - أن يكون الخبر صريحا في القسم.


نحو: في ذمّتي لأفعلنّ.

في: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب.

ذمتي: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة على ما قبل الياء منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة وهو مضاف والياء ضمير متصل مبني على السكون في محل جر بالإضافة وشبه الجملة متعلق بمحذوف خبر مقدم في محل رفع والمبتدأ محذوف تقديره: يمين.

لأفعلن: اللام واقعة في جواب قسم مقدّر حرف مبني على الفتح لا محل له من الاعراب. «أفعلنّ» فعل مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد وفاعله ضمير مستتر وجوبا تقديره أنا ونون التوكيد حرف مبني على الفتح لا محل له من الاعراب والجملة الفعلية لا محل لها من الاعراب لأنها جواب قسم مقدر.

التقدير: في ذمتي يمين لأفعلنّ.

4 - أن يكون الخبر مصدرا نائبا مناب الفعل.


نحو: صبر جميل.

صبر: خبر لمبتدإ محذوف مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

جميل: نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

التقدير: صبري صبر جميل

المصادر:


الكتاب: القواعد التطبيقية في اللغة العربية

المؤلف: الدكتور نديم حسين دعكور

الناشر: مؤسسة بحسون للنشر والتوزيع، بيروت - لبنان




reaction:

تعليقات