القائمة الرئيسية

الصفحات

تفعيلات البحر البسيط -العروض والضرب



تفعيلات البحر البسيط -العروض والضرب



البحر البسيط تفعيلات البسيط أبيات مقطعة من البحر البسيط











 البحر البسيط من البحور الشعرية المركبة التي تتكون  من تفعيلتين تتكرر مرتين في كل شطر هما مستفعلن، فاعلن فيكون وزن البحر البسيط كالتالي.

  

وزن البحر البسيط



 مُسْتَفْعِلُنْ فَاعِلُنْ مُسْتَفْعِلُنْ فَاعِلُنْ

 مُسْتَفْعِلُنْ فَاعِلُنْ مُسْتَفْعِلُنْ فَاعِلُنْ



مفتاح البحر البسيط 


إِنَّ البَسِيطَ لَدَيْهِ يُبْسَطُ الأَمَلُ
 
مُسْتَفْعِلُنْ فَاعلُنْ مُسْتَفْعِلُنْ فَعِلُ


تسمية البحر البسيط

 البحر البسيط :سمي البحرالْبَسِيْط بهذا الاسم لانبساط أسبابه ، أي تواليها في مستهل تفعيلاته السباعية ، وقيل : لانبساط الحركات في عَرُوْضه وضربه في حالة خبنهما ؛ إذ تتوالى فيهما ثلاث حركات .


دائرة البحر البسيط:

البحر البسيط : من دائرة الُمُخْتَلِف التي تضم ثلاثة أبحر مستعملة وهي : الطَّوِيْل والمَدِيْد والْبَسِيْط ، وبحرين مهملين هما :المستطيل أو الوسيط ، والممتد أوالوسيم ،وسُمِّيَت هذه الدائرة بهذا الاسم لاختلاف أجزائها بين خماسية  فَعُوْلُنْ   ، و  فَاْعِلُنْ   ، و سباعية   مَفَاْعِيْلُنْ   ، و   مُسْتَفْعِلُنْ 

استعمال البحر البسيط 


يستعمل البحر البسيط  تاماً ومجزوءاً كما يلي :-


أمثلة علي البحر البسيط مع التقطيع



أعاريض البحر البسيط وأضربه 


للبحر البسيط  أربع  أعاريض وسبعة أضرب.


1. العروض الأولى: " فَعِلُن" مخبونة ولها ضربان :


 الخبن :حذف الثاني الساكن  

  مستفعلن فاعلن مستفعلن فَعِلُن   

الضرب الأول : مخبون مثلها   فَعِلُن  


 الخبن : حذف الثاني الساكن 

لايُعْجِبَنَّ مُضِيمًا حُسْنُ بِزّتهِ

وَهَلْ يَرُوقُ دَفينًا جَوْدَةُ الْكَفّنِ

لايُعْجِبَنَّ مُضِيمًا حُسْنُ بِزّتهِ

لايُعْجِبَنـْ   ـنَ مُضِيـ   ـمَنْ حُسْنُ بِزْ   زَتِهِيْ

/0/0//0    ///0   /0/0//0   ///0

مُسْتَفْعِلُن  فَعِلُن   مُسْتَفْعِلُن    فَعِلُن

سالمة   مخبونة   سالمة   مخبونة

نلاحظ أن التفعيلة الأولي جاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الثانية جاءت مخبونة   الخبن حذف الثاني الساكن   والتفعيلة الثالثةجاءت سالمة  لم يصبها زحاف والتفعيلة الرابعة جاءت مخبونة   الخبن حذف الثاني الساكن 


وَهَلْ يَرُوقُ دَفينًا جَوْدَةُ الْكَفّنِ

وَهَلْ يَرُو    قُ دَفِيْـ   ـنَنْ جَوْدَةُ لـْ   ـكَفَنِيْ

//0//0  ///0   /0/0//0   ///0

مُتَفْعِلُن  فَعِلُن   مُسْتَفْعِلُن    فَعِلُن

مخبونة   مخبونة   سالمة   مخبونة

نلاحظ أن التفعيلة الأولي جاءت مخبونة   الخبن حذف الثاني الساكن   والتفعيلة الثانية جاءت مخبونة   الخبن حذف الثاني الساكن والتفعيلة الثالثةجاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الرابعة جاءت مخبونة   الخبن حذف الثاني الساكن  


 
 لتتعرف علي جوازات البحر:  الخبن ،العصب ، الوقص ،....... 


 الضرب  الثاني :  مقطوع   فعْلن 


القطع علة هو : حذف ساكن الوتد المجموع وتسكين ماقبله 
فتصبح فاعلن فعْلن

فاعلن

/0//0

فعلن

/0/0


مَنْ يَفْعَلِ الخَيْرَ لا يَعْدَمْ جَوَازِيَهُ

لا يَذْهَبُ العُرْفُ بَيْنَ الله وَالنّاس

مَنْ يَفْعَلِ الخَيْرَ لا يَعْدَمْ جَوَازِيَهُ

مَنْ يَفْعَلِ لـْ  ـخَيْرَ لا  يَعْدَمْ جَوَا   زِيَهُو

/0/0//0  /0//0   /0/0//0   ///0 
 
 مستفعلن  فاعلن  مستفعلن  فَعْلُن

سالمة  سالمة   سالمة  مخبونة
نلاحظ أن التفعيلة الأولي جاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الثانية جاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الثالثةجاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الرابعة جاءت  مخبونة  الخبن حذف الثاني الساكن  

لا يَذْهَبُ العُرْفُ بَيْنَ الله وَالنّاس

لا يَذْهَبُ لْـ   ـعُرْفُ بَي ـنَ للاهِ وَنـْ  ناسي

  /0/0//0   /0//0   /0/0//0   /0/0

مستفعلن  فاعلن  مستفعلن   فعْلن

نلاحظ أن التفعيلة الأولي جاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الثانية جاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الثالثة جاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الرابعة جاءت مقطوعة والقطع علة نقص   حذف ساكن الوتد وتسكين ما قبله  



العروض الثانية مجزوءة صَحِيحَة  ويجوز فيها الْخَبْن ، والطي    


 حذف التفعيلة الرابعة  فاعلن  

 ولها ثلاثة أضرب :

 مستفعلن فاعلن مستفعلن 

الضرب الأول : مجزوء صحيح مثلها  مستفعلن 


أَهَكَذَا باطِلا عاقَبْتَنِيْ

لايَرْحَمُ اللهُ مَنْ لايَرْحَمُ

أَهَكَذَا باطِلا عاقَبْتَنِيْ

أَهَاكَذَا  باطِلَنْ  عاقَبْتَنِيْ

//0//0   /0//0   /0/0//0 

متفعلن   فاعلن    مستفعلن 

مخبونة  سالمة  صحيحة

نلاحظ أن التفعيلة الأولي جاءت مخبونة الخبن حذف الثاني الساكن والتفعيلة الثانية جاءت سالمة لم يصبها زحاف والتفعيلة الثالثة جاءت سالمة لم يصبها زحاف


لايَرْحَمُ اللهُ مَنْ لايَرْحَمُ

لايَرْحَمُ لـْ   ـلاهُ مَنْ  لايَرْحَمُو

/0/0//0   /0//0   /0/0//0 

مستفعلن  فاعلن   مستفعلن 

سالمة    سالمة    صحيح

نلاحظ أن التفعيلة الأولي جاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الثانية جاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الثالثةجاءت سالمة  لم يصبها زحاف 
  

الضرب الثاني : مجزوء  مُذَيَّل   ويجوز فيه الْخَبْن ، والطي ، والخبل   


: مثل :


لا تَلْتَمِسْ وَصْلَةً مِنْ مُخْلِفٍ

وَلا تَكُنْ طالِبًا ما لا يُنالْ

لا تَلْتَمِسْ وَصْلَةً مِنْ مُخْلِفٍ

لا تَلْتَمِسْ  َوصْلَتَنْ  مِنْ مُخْلِفِنْ

/0/0//0   /0//0   /0/0//0  


مستفعلن  فاعلن  مستفعلن

سالمة  سالمة  صحيحة

نلاحظ أن التفعيلة الأولي جاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الثانية جاءت سالمة لم يصبها زحاف  والتفعيلة الثالثةجاءت سالمة  لم يصبها زحاف 


وَلا تَكُنْ طالِبًا ما لا يُنالْ

وَلا تَكُنْ  طالِبَنْ  ما لا يُنالْ

//0//0    /0//0   /0/0//00

   متفعلن  فاعلن  مستفعلان

مخبونة    سالمة     مذيل


نلاحظ أن التفعيلة الأولي جاءت  مخبونة  الخبن حذف الثاني الساكن  والتفعيلة الثانية جاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الثالثةجاءت مذيلة والتذييل علة زيادة  إضافة حرف ساكن إلي ما آخره ةتد مجموع 



الصرب الثالث:مجزوء مقطوع  مفعولن 



ما أَطْيَبَ العَيْشَ إلا أَنَّه

عَنْ عاجِلٍ كُلُّهُ مَتْرُوكُ

ما أَطْيَبَ العَيْشَ إلا أَنَّه

ما أَطْيَبَ لْ  ـعَيْشَ إل   ـلا أَنْنَهُو

/0/0//0    /0//0   /0/0//0  

مستفعلن  فاعلن  مستفعلن

سالمة  سالمة   صحيحة


نلاحظ أن التفعيلة الأولي جاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الثانية جاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الثالثة جاءت سالمة  لم يصبها زحاف 



عَنْ عاجِلٍ كُلُّهُ مَتْرُوكُ

عَنْ عاجِلِن  ُكلْلُهُوْ   مَتْرُوكُو
  
 /0/0//0    /0//0  /0/0/0
 
   مستفعلن  فاعلن  مفعولن

سالمة   سالمة   مقطوع


نلاحظ أن التفعيلة الأولي جاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الثانية جاءت سالمة  لم يصبها زحاف  والتفعيلة الثالثةجاءت مقطوعة والقطع علة نقص  حذف ساكن الوتد المجموع وإسكان ما قبله 
 
 
 

     3   العروض الثالثة مقطوعة


 ويجوز في هذه العروض وفي ضربها الْخَبْن ، ولايجوز في تفاعيله الطي إلا شذوذا 


  ولها ضرب واحد مِثْلُهَا ،

 مثل :

مجزوء  مفعولن  
  

ولها ضرب واحد مجزوء مقطوع مثلها:


مستفعلن فاعلن مفعولن

فَكُلُّ ذِيْ نِعْمَةٍ مَخْلُوسُ

وَكُلُّ ذِيْ أَمَلٍ مَكْذُوبُ

فَكُلُّ ذِيْ نِعْمَةٍ مَخْلُوسُ

فَكُلْلُ ذِيْ  نِعْمَتِنْ  مَخْلُوسُو
 
//0//0  /0//0   /0/0/0   
   
  متفعلن  فاعلن  مفعولن

مخبونة سالمة مقطوعة 

نلاحظ أن التفعيلة الأولي جاءت  مخبونة الخبن حذف الثاني الساكن  والتفعيلة الثانية جاءت سالمة لم يصبها زحاف والتفعيلة الثالثةجاءت مقطوعة والقطع علة نقص حذف ساكن الوتد المجموع وإسكان ما قبله
 

وَكُلُّ ذِيْ أَمَلٍ مَكْذُوبُ

وَكُلْلُ ذِيْ  أَمَلِنْ  مَكْذُوبُو

   //0//0   /0//0  /0/0/0

  متفعلن  فاعلن  مفعولن

مخبونة سالمة مقطوعة

نلاحظ أن التفعيلة الأولي جاءت  مخبونة الخبن حذف الثاني الساكن  والتفعيلة الثانية جاءت سالمة لم يصبها زحاف والتفعيلة الثالثةجاءت مقطوعة والقطع علة نقص حذف ساكن الوتد المجموع وإسكان ما قبله
 
  

زحافات البحر البسيط :

يجوز في حشو البحر الْبَسِيْط :



  1.  الْخَبْن ( حذف الثاني الساكن ) فتصبح به ( مُسْتَفْعِلُنْ ) :( مُتَفْعِلُنْ ) وتصبح به ( فَاْعِلُنْ ) :( فَعِلُنْ ) ، وهو زحاف حسن سائغ .
  2.  الطَّيّ( حذف الرابع الساكن ) فتصبح به ( مُسْتَفْعِلُنْ ) :( مُسْتَعِلُنْ ) ، وهو أيسر احتمالا من الْخَبْل إلا أنه لايبلغ خفة الْخَبْن .
  3.  الْخَبْل( حذف الثاني والرابع الساكنين ) فتصبح به ( مُسْتَفْعِلُنْ ) :( مُتَعِلُنْ ) .
  4.  الْخَزْم (زيادة حرف أوأكثر في أول صدر البيت ، أو أول عجزه في بعض البحور ، وهو لايخلو من نفرة) .

أما عَرُوْضه وضربه :

  1. فيجوز في ضربه المُذَيَّل ( زيادة حرف ساكن على ما آخره وتد مجموع ) ( مُسْتَفْعِلُنْ نْ ) الْخَبْن فيصبح ( مُتَفْعِلُنْ نْ ) ، و الطَّيّ فيصبح ( مُسْتَعِلُنْ نْ ) ، والْخَبْل( مُتَعِلُنْ نْ ) .
  2. ويجوز في عَرُوْضه المجزوءة الصحيحة ( مُسْتَفْعِلُنْ ) الْخَبْن فتصبح به ( مُسْتَفْعِلُنْ ) :( مُتَفْعِلُنْ ) ، والطَّيّ فتصبح به ( مُسْتَفْعِلُنْ ) :( مُسْتَعِلُنْ ) .وكذلك يجوز في ضربها المجزوء الصحيح .
  3.  ويجوز في عَرُوْضه المجزوءة المقطوعة ( مُسْتَفْعِلْ ) الْخَبْن ، فتصبح به ( مُسْتَفْعِلْ ) :( مُتَفْعِلْ ) ، وكذلك يجوز في ضربها المجزوء المقطوع ( حذف ساكن الوتد المجموع آخر التفعيلة وتسكين ما قبله ) .


أهمية البحر البسيط 

البحر البسيط من أوسع البحور انتشارا وعليه كتب أكبر الشعراء الفحول مثل عنترة بن شداد وامرؤ القيس وبشار بن بردوغيرهم  في الجاهلية والاسلام وهو من البحور الاربعة الكبار 

من أجمل القصائد من بحر البسيط



قصيدة  عنترة بن شدّاد بن عمرو بن قراد بن مخزوم بن عوف ابن مالك بن غالب بن قطيعة بن عبس بن بغيض.



دَعني أَجِدُّ إِلى العَلياءِ في الطَلبِ

وَأَبلُغُ الغايَةَ القُصوى مِنَ الرُتَبِ

لَعَلَّ عَبلَةَ تُضحي وَهيَ راضِيَةٌ

عَلى سَوادي وَتَمحو صورَةَ الغَضَبِ

إِذا رَأَت سائِرَ الساداتِ سائِرَةً

تَزورُ شِعري بِرُكنِ البَيتِ في رَجَبِ

يا عَبلَ قومي اِنظُري فِعلي وَلا تَسَلَي

عَنّي الحَسودَ الَّذي يُنبيكِ بِالكَذِبِ

إِذ أَقبَلَت حَدَقُ الفُرسانِ تَرمُقُني

وَكُلُّ مِقدامِ حَربٍ مالَ لِلهَرَبِ

فَما تَرَكتُ لَهُم وَجهاً لِمُنهَزِمٍ

وَلا طَريقاً يُنَجّيهِم مِنَ العَطَبِ

فَبادِري وَاِنظُري طَعناً إِذا نَظَرَت

عَينُ الوَليدِ إِلَيهِ شابَ وَهوَ صَبي

خُلِقتُ لِلحَربِ أُحميها إِذا بَرَدَت

وَأَصطَلي نارَها في شِدَّةِ اللَهَبِ

بِصارِمٍ حَيثُما جَرَّدتُهُ سَجَدَت

لَهُ جَبابِرَةُ الأَعجامِ وَالعَرَبِ

وَقَد طَلَبتُ مِنَ العَلياءِ مَنزِلَةً

بِصارِمي لا بِأُمّي لا وَلا بِأَبي

فَمَن أَجابَ نَجا مِمّا يُحاذِرُهُ

وَمَن أَبى ذاقَ طَعمَ الحَربِ وَالحَرَبِ



قصيدة حاتم الطائي،  وأمّه عنبة بنت عفيف، من طيئ.وكان جوادا شاعرا جيد الشعر، وكان حيث ما نزل عرف منزله.



مَهلاً نَوارُ أَقِلّي اللَومَ وَالعَذَلا

وَلا تَقولي لِشَيءٍ فاتَ ما فَعَلا

وَلا تَقولي لِمالٍ كُنتُ مُهلِكَهُ

مَهلاً وَإِن كُنتُ أُعطي الجِنَّ وَالخَبلا

يَرى البَخيلُ سَبيلَ المالِ واحِدَةً

إِنَّ الجَوادَ يَرى في مالِهِ سُبُلا

إِنَّ البَخيلَ إِذا ما ماتَ يَتبَعُهُ

سوءُ الثَناءِ وَيَحوي الوارِثُ الإِبِلا

فَاِصدُق حَديثَكَ إِنَّ المَرءَ يَتبَعُهُ

ما كانَ يَبني إِذا ما نَعشُهُ حُمِلا

لَيتَ البَخيلَ يَراهُ الناسُ كُلُّهُمُ

كَما يَراهُم فَلا يُقرى إِذا نَزَلا

لا تَعذِليني عَلى مالٍ وَصَلتُ بِهِ

رَحماً وَخَيرُ سَبيلِ المالِ ما وَصَلا

يَسعى الفَتى وَحِمامُ المَوتِ يُدرِكُهُ

وَكُلُّ يَومٍ يُدَنّي لِلفَتى الأَجَلا

إِنّي لَأَعلَمُ أَنّي سَوفَ يُدرِكُني

يَومي وَأُصبِحُ عَن دُنيايَ مُشتَغِلا

فَلَيتَ شِعري وَلَيتٌ غَيرُ مُدرِكَةٍ

لِأَيِّ حالٍ بِها أَضحى بَنو ثُعَلا

أَبلِغ بَني ثُعَلٍ عَنّي مُغَلغَلَةً

جَهدَ الرِسالَةِ لا مَحكاً وَلا بُطُلا

أُغزوا بَني ثُعَلٍ فَالغَزوُ حَظُّكُمُ

عُدّوا الرَوابي وَلا تَبكوا لِمَن نَكَلا

وَيهاً فِداؤُكُمُ أُمّي وَما وَلَدَت

حاموا عَلى مَجدِكُم وَاِكفوا مَنِ اِتَّكَلا

إِذ غابَ مَن غابَ عَنهُم مِن عَشيرَتِنا

وَأَبدَتِ الحَربُ ناباً كالِحاً عَصِلا

اللَهُ يَعلَمُ أَنّي ذو مُحافَظَةٍ

ما لَم يَخُنّي خَليلي يَبتَغي بَدَلا

فَإِن تَبَدَّلَ أَلفاني أَخا ثِقَةٍ

عَفَّ الخَليقَةِ لا نِكساً وَلا وَكِلا

ليس الغريب

لعلي زين العابدين بن الحسين




المصادر

الموسوعة العروضية

طبقات الشعراء لابن المعتز
المفضليات
سعد الواصل







reaction:

تعليقات